عالم التقنية

 

كسوف حلقي للشمس يترافق مع ظهور هلال رمضان لأول مرة منذ 560 ع



 

كسوف حلقي للشمس يترافق مع ظهور هلال رمضان لأول مرة منذ 560 عاما

القاهرة: نجوى عبد العزيز لندن ـ مدريد ـ دمشق: «الشرق الأوسط»
تمكن الملايين من الناس في اوروبا وافريقيا وآسيا والشرق الاوسط، امس من رؤية كسوف حلقي للشمس، تزامن لأول مرة مع ظهور شهر رمضان منذ 560 عاما، ورأى العديد من الناس في البلدان العربية هلال رمضان امس خلال ساعات الظهيرة. وغطى القمر الجزء المركزي من وجه الشمس، فيما ظلت حافاتها باهرة في أشعتها وتظهر على شكل حلقة مضيئة.

وتمت مشاهدة كسوف حلقي للشمس حجب 95% من حجمها لمدة اربع دقائق في شريط بعرض 200 كلم يمتد من شبه جزيرة ايبيريا من الشمال الغربي الى الجنوب الشرقي.

واشار علماء فلك مصريون الى ان ظاهرة تزامن ظهور هلال رمضان مع كسوف الشمس الحلقي تتكرر مرة كل 560 عاما. وقال رئيس المجموعة العربية الافريقية في الاتحاد الدولي لعلوم الجيوفيزياء والفضاء احمد عبد الهادي ان «ظاهرة الكسوف الحلقي تقع مرتين في العام ولكنها تتقاطع مع ظهور هلال شهر رمضان مرة واحدة كل 560 عاما». وهذا الكسوف هو الكسوف الحلقي الرابع في القرن الحادي والعشرين الذي شهد ظواهر مماثلة في 2001 و2002 و2003. واوضح انه الى جانب هذا الكسوف هناك نوعان اولهما الكسوف التام حيث يظلم قرص الشمس تماما ويقع مرة كل عشر سنوات وكانت اخر مرة ظهر فيها في تركيا ورومانيا وستتكرر الظاهرة ثانية في 29 مارس (اذار) من العام المقبل وسيظهر في مصر وليبيا وتركيا وكازاخستان وبعض جمهوريات روسيا الاتحادية. اما النوع الثاني من الكسوف فهو الجزئي وهو عبارة عن تغطية القمر جزءا من قرص الشمس قد تصل نسبته الى 98 في المائة من قرص الشمس ويتكرر اكثر من مرة في العام. وقال الدكتور مسلم شلتوت، الأستاذ بقسم بحوث الشمس والفضاء بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيائية، ونائب رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء لـ«الشرق الأوسط»: ان رؤية الهلال ظهرا، في اللحظة التي يتم فيها اقتران القمر مع الشمس في ما يسمى بالتزاوج، لا تعتبر شرعية، حيث أن الرؤية الشرعية تبدأ بعد غروب الشمس وفي اتجاه الغرب

 




 

اطبع الموضوع  

Home