قصيدة

 

لا شيء يفرح

هيام قبلان



 

لا شىء  يفرح  

لطائر الليل أدون قصيدة المساء

لا شيء يفرح سوى  حلمك وهمس الستائر

صمت الورد في حديقتي يتدثر بالحنين

وأنت من وراء الغيم

 تتأمل وجهي وتصلي

أترى الله كيف يخطط المسافات

ويرسم لون الفرح والحزن

كيف ينثر قصائدي فوق الطرقات

وأنت تحملني العتاب وتستعير الرحيل

لا شيء يفرح

سوى نوم طفل على جناح فراشة

لن يحتضنك أحد

قف أمام المرآة ..ظل لرصاصة اخترقت خد الزجاج

كيف تراني عيناك أنا الفلة المحرمة

الغافية على صدر الكتاب

منذ زمن تشتهي أن تنام كالشعر

على خاصرتي لاشيء يفرح

سوى أن أخون الشعر معك

               شعر : هيام مصطفى قبلان

                     عسفيا جبل الكرمل : فلسطين




  قصائد سابقة

اطبع الموضوع  

Home