للنساء فقط

 

التوتر والقلق يسببان حالات الفم المحترق عند النساء







التوتر والقلق يسببان حالات الفم المحترق عند النساء
 




أكدت دراسة أمريكية حديثة، نشرت فى مجلة طب الأسنان الأمريكية، أنه يوجد أكثر من مليون شخص فى العالم يعانون من مرض الفم المحترق، الذى يسبب شعوراً بالحرق فى الفم وسقف الحلق والشفاه واللسان، إضافة إلى فقدان جزئي أو كامل لحاسة التذوق وجفاف الفم والعطش.

وأشار الباحثون إلى أن معظم المصابين من النساء.. حيث تصل نسبة الإصابة إلى ما يقرب من 70% عند النساء اللاتي يعانين من التوتر في سن العشرينيات والثلاثينيات، كما أن هذه النسبة تعاني غالباً من الأنيميا ومرض ارتداد المريء المعوي والسكري، ونقص المغذيات واختلال التوازن الهرموني، إضافة إلى الإصابة بفطريات الفم.

وأضاف الباحثون أن تحسن المرضى لا يتم إلا بعد توقفهم عن ممارسة عادات الفم الناتجة عن التوتر والقلق، مثل الشد على اللسان أو عض اللسان.




 

اطبع الموضوع  

Home