القلم السياسي

 

غزة: ثلاثة فاءات تقود إلى نموذج طالبان

محمد نايف الجبارين




 غزة: ثلاثة فاءات  تقود إلى نموذج طالبان
          قطاع غزة هو أكثر منطقة فيها كثافة سكانية في العالم, يعيش أهله أو غالبيتهم تحت خط الفقر يعتمدون على الأزرار ... أهلها بسطاء كرماء طيبون و أبطال.
        في الفترة الأخيرة أو خلال السنة الأخيرة, أصبحت أيضا اخطر منطقة في العالم, فكثر فيها القتل والسرقة و الاختطاف و التفجيرات البلطجية فالثلاثة فاءات بدأت تأخذ دورها.
 أول فاء هي : فوضى السلاح: فالسلاح متوافر في أيادي الجميع, ويباع على البسطات,  أو حتى كل إنسان أصبح يبيع  كل ما يملك كي يحصل على قطعة قاتلة كي يقتل بها غيره أو حتى ليحمي نفسه.
 ثاني فاء هي: الفساد: فالفساد هو من اخطر الفاءات التي تؤدي إلى الحروب الأهلية و الاختلاسات وسوء الإدارة, و الواسطات و الترهل الإداري و التنظيمي وسوء التوظيف.
ثالث فاء هي : الفلتات الأمني:
     الأولى قد تقود إلى الثانية أو بالعكس, ولكنها سببت الثالثة, فقتل الناس بالفتوى, وتفجير بيوت أرزاق الناس, واختطاف آخرين وصحفيين و اعتداء على حرمات البيوت وحرمات الناس وحبس وقمع حريتهم وتسيل الدماء في الشوارع. وتفجير الكنائس وتحديد العبادات.
    إن الثلاثة فاءات في غزة خطيرة جدا لان هناك أيادي غريبة وعابثة في قوت الناس, وتريد منهم أن يعودوا إلى الخلف مئات السنين وتطبق عليهم نموذج طالبان. فتفجر مقاهي الانترنت هو الخطوة الأولى وقد يكون هناك خطوات خطيرة أخرى لا ندري أين تصل.


محمد نايف الجبارين
الظاهرية- الخليل- فلسطين
dugareh2007@yahoo.com




  أرشيف القلم السياسي

اطبع الموضوع  

Home