قصيدة

 

بطاقة حبّ إلى أمّي

هيام أبو الزلف



بطاقة حب إلى أمي
مهداة إلى أمي الغالية وتمنياتي أن تتلقّى مشاعري كما يتلقى المحيط العظيم مياه نهر صغير


ماذا أقول في عيدِك يا أمي،
والعيدُ في قلبي صَخّابَ العِبارات؟!!
 إنَّ لكِ في عروقي قصيدةً،
 تعجزُ عن نقلِها كلُّ الكلمات!!..

 أَأُهديك يا أُمّي في عيدِك حُبّا

وكلُّ الحب منك إليك؟؟

 فَقَدْ شربتُ كؤوسَ العطاءِ

منْ نبْعٍ غَريبِ الْفَيْضِ لَدَيْكِ...

أنا لا أنسى خوفَ طفولةٍ

في عتم ليلٍ يسهِدُ أجفاني،

فيطُلُّ عليَّ وَجْهٌ كالصباحِ

يَمِدُّ نفسي سلاماً وأَمانِ..

وما زلْتِ ..مازلتِ مساحةَ دفْءٍ

في عالمٍ قارِصِ البردِ عاةِ..

يا من علمتِني صِدْقَ العطاءِ،

سيظلُّ الصدقُ في عينيكِ منارتي..

وإني لو طالَ بي زماني

تظلُّ كلماتي تغرف من حنانك،

وإني لو طالَ بي زماني

 أظلُّ طِفْلَةً تتوقُ لأحْضانِك.

 

 شعر: هيام أبو الزلف- دالية الكرمل




  قصائد سابقة

اطبع الموضوع  

Home