قصيدة

 

فصوص المحبة

عبد النبي ذاكر



فصوص المحبة

د. عبد النبي ذاكر

 

إلى الشاعر عبد الكريم الطبال

وقد أحببتُه على حين قصيدة

 

دعِ الموَدَّة تكبُر

فلربما

نسيتْ

أنها كانت

صغيرة

*******

يوم تحدِّقين فيّ

بمودَّة

أعلم أن

الله

قريب

مني

*******

المحبة نص وفص

وأنت

نصف

بينهما

لو

أنصفت نفسك

بجنون

*******

يوسف

يا يوسف

قميصك

يقطُ...رُ

محبّة..يا حبيبي

*******

حين تضيق العبارة

تَتَّسِعين لي..

يا امرأة راودتني

بين

خَفْقتي جناح

*******

لو تعلم الطريق

أنها بداية المسافة

لشهقتْ

من

الوجْد عَلَيّ

*******

كم يلزمني من الحب

كي لا أحبَّك

يا..أنا

*******

ما أقسى أن

تنظر العين

ولا تُنظَر

*******

لو يعلم الماء

أني طين وماء

لسخِر من

طهرانيته

*******

ويحك أيها البحر

أما تستحي أن تغرق

فِيّ

********

من كان يعشق البحر

فالبحر له

ومن كان يعشق أناي فيه

فالبحر لي وله...

نحن بحر المودّة

*******

قال الشاعر:

هذا البحر لي.

نطّت سمكة صغيرة

      صغيرة

              صغيرة

قالت: لا بحر لك

يا من لا حُبّ له..

ثم أخفاها الزَّبد..

*******

ما بال البحر

يشربني

هذا المساء

ويعطشُ فِيّ

*******

أما آن لهذا العاشق

أن يستروح

بغمزة

منكِ يَّتُها النجمة

البعيدة

*******

لست أنكرُ

أنني

أحب نجمة

لكن السماء

تضيق بي ذرعا

فتغري النجوم بي لتتشابه

*******

لست أنكر

أنني

أحب نجمة

لكن السماء

تضيق بي ذرعا

فتطمس كل النجوم

بجرّةِ ندم

*******

بين نُجَيْمة

ونُجَيْمة

تتدلى

شهقة

إلى جوف

صَدَفَة

في عمق

بحر

الموَدَّة

فتجد أنايَ صافية

تتلألأ

*******

ما بال نجمة اليوم

تحدق في..

ببلاهة

أنا من توَدَّد إليك

ذات رجْفة

*******

ما بالك نجمتي

لا تغمزين

كَلَّ جفني..

من التحديق..

*******

أرى نخلةً

تتكيء عليّ

وتشكو

من ثقل

ظِلي..

*******

 

القصيدة البولدوزير

ترجُّني

لأن جذوري غائصة

في تربة

المحبة

 




  قصائد سابقة

اطبع الموضوع  

Home