قصيدة

 

فلسطين 48

سوسن سعيد الناشف



لم الدمع انهمر

 

الناس في بلادنا يحيون للقمر

وعندما تمتليء السماء بالغيوم

تتهاوى قصائد المديح والغزل

ويبحث الشعراء عن سمن

وعن ماء وعن عسل .....

ليطعموا العشاق والفقراء والقمر

......

الناس في بلادنا كلهم حوامل

رجالهم ونساؤهم كلهم حوامل

احلامهم صارت لا تشتهي السهر

تناثرت اشلاؤها على ثرى السنابل

احلامهم تناثرت منتظرة

متى تصير سنبلة متفجره .....

ليأتي البطل ليحصد القمح

ويغزل القصيدة ..لينثر العطور

الشوق والزهور علىشذى المطر

.....

الناس في بلادنا صاروا بقايا سوسنه

شامخة بحلمها فوق الجبال الشامخه

وصاروا يعلمون بقية الحكايه .......

وكانوا يفهمون .. لم الدمع انهمر

.......

الناس في بلادنا .. طاقتهم فوق

طاقة البشر ....................

تراهم يحملون ... ما ليس يحتمل

في السلم صابرون .. في الحرب صابرون

ما غيرهم صبر .......................

تراهم ينظرون فرجا من الجبار .....

كي يوقف الشرر ...................

كي يقتل هذا السوس .. ويصلح الرؤوس

والناس والنخر .......................

.....

وكي يعود الحلم وتولد القصيدة والقمر

وكي يكون العمر في عمره الأفراح والسحر

وتنشد العنادل وتنحني السنابل ويجري النهر

كي نعزف حكاية جديده ونرسم الأيام والسمر

وكي تعود الأشجار عاشقة ملونه كما الزهر

شعر : سوسن سعيد الناشف

الطيبة المثلث

6ّّّ-11-2005

 




  قصائد سابقة

اطبع الموضوع  

Home