قصيدة

 

ملصقة على جدار الموت

عائشة العلوي لمراني



 

 

انشطر الحزن داخلي قطعتين

 

نز الدم من مآقي الزهور

 

تداولتني الممرات

 

انتثر لحمي في مفارق الطرقات

 

هذا التراب مني وانا منه

 

فقل للعابرين ألا ينفضوا عن الحذاء بقاياي

 

ألا يودعوا دروعهم عند أي كان

 

فالحرب سجال

 

والنصر سجال

 

وأنا في الانتظار

 

مزروعا على الشطآن

 

حارسا لمنافذ الخلجان

 

أكون أو لا أكون

 

 مشكلة لم تعد في الحسبان

 

وكما عاد السندباد

 

بعد كل رحلة

 

إلى بغداد

 

سأعود خالي الوفاض

 

كنوزي .. إزميل ومداد

 

وفي جرابي .. حزمة أوراق

 

وملء يدي    

 

توقي للاحتراق

 ***

ك.خ

 




  قصائد سابقة

اطبع الموضوع  

Home