دنيا السيارات

 

ميني 2007



ميني 2007 نجاح مستمر
 
 

لم يكن اكثر المتفائلين في شركة بي ام دبليو الالمانية مالكة شركة ميني يتوقعون ان تحصد الشركة البريطانية الصغيرة كل هذا النجاح بفضل طراز واحد، فقد فاقت نتائج المبيعات كل التوقعات الى درجة ان المصنع لم يعد يفي بالطلبات لان بي ام دبليو خططت لبيع 150000 الف سيارة سنويا في حين ان الطلب يصل الى 200000 الف سيارة سنويا مما يعني ضغطا متزايدا حيث يعمل المصنع ساعات اضافية لتلبية الطلب المتزايد.


ونعتقد ان من اسباب نجاح هذه السيارة هو رصيد قوي من التعاطف والحميمية التي اكتسبتها ميني منذ اطلاقها في الخمسينيات من القرن الماضي، بالاضافة الى التقنية الالمانية العالية المتمثلة في جودة التصنيع والتجميع وحسن الاداء.


ويبدوا ان شهية بي ام دبليو قد انفتحت الى مزيدا من النجاح والطموح فهي تخطط اليوم لسيارة جديدة بالكامل وتقول المصادر ان بي ام دبليو لن تكتفي بذلك بل ستقدم تشكيلة متكاملة من السيارات تحت اسم ميني والتي ستظهر في عام 2007.


وحسب الصور الملتقطة قرب مدينة ميونيخ مقر شركة بي ام دبليو فا ن السيارة الجديدة لاتختلف كثيرا عن سابقتها من حيث الشكل الخارجي وقد تقصد المصممون ذلك كي لا يصدموا عشاق هذه السيارة المميزة ولعل اهم تغيير هو تطويل قاعدة العجلات لفسح مجال اكبر للركاب خصوصا في المقاعد الخلفية.


وظلت المقدمة على حالها تقريبا لكن مع بعض التحسينات خصوصا شبك المقدمة الذي سيتشكل من فتحة واحدة بدل فتحتين حاليا كما ان الاضواء الامامية الدائرية سيتم تخفيضها قليلا لاعطاء مزيدا من الحضور للسيارة وقد يجهز الطراز كوبر بشبك مقدمة خاص به يحاكي شكل خلية النحل وسيجهز بفتحة تهوئة سفلية اكبر من الطراز العادي لتهوئة الفرامل.


وتبريد المحرك كما ان الاضواء الامامية ستصبح منفصلة عن غطاء المحرك ولن ترتفع بارتفاعه كما هو الحال مع الطراز الحالي وستكون الاضواء من فئة الكزينون الثنائي وستحمل هذه الاضوية ايضا اشارة الالتفاف اما الاضواء المقاومة للضباب فستكون دائرية .


وتتوضع في الصادم الامامي وستستجيب هذه المقدمة لشروط سلامة المشاة التي اعتمدها الاتحاد الاوربي اما المؤخرة فستكون شبيهة بالطراز الحالي مع اعتماد اضواء اكبر حجما قليلا. كما سيجهز الطراز الاقوى بمخرجي عادم شبيهين ببي ام دبليو ام 3.


وستكون السيارة اطول واعرض من الطراز الحالي لكن بوزن اقل بمائة كلغ. اما المحركات فستكون اقوى لجهة القوة الحصانية واحسن اداء؛ وتقول بعض المصادر انه سيتم اعتماد محركي تيربو من فئة اربعة اسطوانات بسعة 6,1 لتر مجهزين بشاحني تيربو يولد طاقة 143 حصان في طراز كوبر و170 حصان في طراز اس.


وكذلك طراز آخر بدون تيربو يولد طاقة 115 حصان. عملت بي ام دبليو على تحسين اداء السيارة على الطريق وعلى المنعطفات باعتماد جهاز تعليق اكثر كفاءة واشد تحملا. وسيكون اول الطرازات التي ستطرح في الأسواق اس والطراز العامل بوقود الديزل فسيتم تصنيعه بداية عام 2007 لدى الصانع الفرنسي بيجو، ويتوقع بيع 25 % من الطراز كوبر الاقوى وستجهز بمحرك ذي شاحن تيربو.


وتقول مصادر اخرى ان بي ام دبليو تعتزم اطلاق رودستر بمقعدين فقط على نفس القاعدة التقنية وذهب البعض الآخر الى حد الجزم ان ميني ستطرح باربعة ابواب تفتح بنفس طريقة رولز رويس أي ببابين يفتحان بشكل متقابل وأوردت مصادر اخرى ان الانتاج سيصل الى 260000 سيارة سنوياً، اما المقصورة فستكون اوسع من الحالية وستعتمد على عداد دائري كبير الحجم يضم معظم العدادات والاقفال وسيعتمد في بعض الطرازات الفاخرة مادة الخشب وسيغلب على المقصورة الاسلوب الدائري.


كتب: سويسي الحاج




 

اطبع الموضوع  

Home