مقال

 

عاجل إلى سيف الاسلام القذافي: 100 كاتب شاب ليبي يطالبونك بال

المهندس :عصام العول



عاجل إلى سيف الاسلام القذافي: 100 كاتب شاب ليبي يطالبونك بالتدخل الطارئ!!

المهندس : عصام العول**

--------------------------------------------------------------------------


الأخ المهنــدس المحتــرم : سيف الإســلام القذافي ..

رئيس مؤسسة القذافي للتنمية...

تحية طيبة وبعد ..

لتعلم أنني لست بمنافق أو كذاب أو متزلف أو طامع أو لقاق أو مطبل أو مرتزقة أو انتهازي أو متملق أو مهرج أو مضخم أو ممول أو محسوب على جماعة فلان أو علان فأنا لا أطيق هذه المافيات أو من جماعة الكولسة والبلعطة أو مصلحجي أو ممن يقفزون على الشهرة الزائفة أو ممن يدعون للإصلاح وهم من يحتاجون إلى إصلاح أنفسهم أو من الممثلين أو من القطط السمان أو صعلوك أو زمزاك أو سارق أو أناني أو سارق لأعمال الغير أو ممن يلهثون وراء المال أو زمار أو طرطور ..

فهذه نبذه عني حتى لا تتعب نفسك في السؤال عني وحتى لا يأتيك خبر كاذب عني ممن يعملون على إطفاء كل شمعة شابة تبرز في بلادنا من اجل الخير لها والمساهمة في ازدهارها وتقدمها فيعملون على تشويها وتخوينها وتلفيق التهم اتجاهها أو حتى العمل على قتلها بأي طريقة كانت !! وهؤلاء من أكد الله عز وجل على ضرورة التنبه لهم ووصفهم بالفاسقين فقد قال تعالى فيهم " وان جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوم بجهالة فتصبح على ما فعلتم نادمين " .

أخي سيف الاسلام إن ما دفعني لكتابة هذا المقال إليك هي أكداس اللحامية التي تعترض كل بذرة خير في بلادنا وللأسف الشديد هذه المرة كان ضحيتها اكثر من 100 كاتب شاب ليبي عملوا طوال شهرين من العمل الجاد من اجل أن تعقد ندوتهم التي جاءت مكملة لمشروع " معا من اجل ليبيا الغد " واختاروا لهذه الندوة عنوانا هو " الكُتّــاب الشباب في ليبيا .. تحديات وآفاق في ظل تجربة بناء مجتمع المعلومات والمعرفة " وتحت شعـــار" مــن اجـــل جيــل مُلم يواكب تحديات العصر "وبرعاية اتحاد الشاب الليبي , وبعد أن وصلوا إلى مرحلة النهاية وراسلوا جميع الجهات والمؤسسات والجامعات والمعاهد والجمعيات والروابط الأهلية والمراكز العلمية والثقافية في البلاد شرقها وغربها وبعد أن ساهمت العديد من الشركات في دعم هذه الندوة وبعد أن دقت ساعة الصفر وبدأ العد التنازلي للوقت المحدد للندوة في الفترة ما بين 12-14 الفاتح إذ بهم يتفأجئون ويقولون لهم لقد تم حل اتحاد الشاب الليبي والغيت كل المناشط التابعة له لتحل محله المنظمة الوطنية للشباب لتتحطم كل أحلامهم وتنكسر خواطرهم بعد أن جهّز اغلبهم نفسه ليشد الرحال إلى طرابلس قادما من سبها وبنغازي واوباري والجفرة ونالوت وزوارة والييضاء واجدايبا وطبرق والزاوية وراس جدير وترهونة والخمس ومصراتة هؤلاء الشباب الذين اتخذوا من القلم سلاحا من اجل العمل والمساهمة في عملية التنمية والاعمار, الذين ليس لهم ذنب فيما يصدر من قرارات أو حلها , شباب تحملوا متاعب السفر ليتفاجئوا بمثل هذه القرارات ويكونوا ضحيتها .. ألحوا علي على ضرورة كتابة هذا المقال وتوجيهه إليك باعتبارك منحاز للبسطاء والشباب وكل من يدعو إلى التنمية من اجل اطلاعك على مجريات اتخاذ هذا القرار الذي قيل لهم انه صدر عن المؤسسة, ليطلبوا منك ضرورة التدخل ومقابلتك شخصيا لمناقشة عدة أمور يرونها أنها مغيبة عنك متسائلين في نفس الوقت: أليس من الطبيعي عند إصدار أي قرار بحل أي جهة ضرورة أن تتاح فترة زمنية معينة لهذه الجهة حتى تكمل ما بحوزتها من برامج قائمة ؟؟؟ ..علما بأنهم جميعا سيخاطبونك بمقالات معنونة بأسمائهم الحقيقية من خلال الإنترنت المتنفس الوحيد لهم بعيدا عن مقص الرقيب في صحفنا الركيكة .

أخي المهندس سيف: إن من عملوا على هذه الندوة هم من خيرة شباب ليبيا من الكتاب والمهندسين والأدباء والمثقفين الذين غيبوا عن الساحة الليبية طويلا بسبب عنترية وديكتاتورية مافيات الإعلام والثقافة في البلاد الذين سيطروا على كل شيء وكونوا ممالك إعلامية وكأنها ملك لهم وورثوها عن آبائهم ..

أخي سيف : الكثيرين وقفوا ضد هذه الندوة من مُحطمي الشباب ومكسري طموحاتهم إلا أن عزيمة الشباب لم تنكسر بل عملوا على تحدي كل الصعاب من اجل أن ترى هذه الندوة النور ..وعازمين على عقدها مهما كلف الثمن .

أخي سيف الاسلام : رحلة الألف ميل بدأت بخطوة وهؤلاء الشباب ليست لديهم مطامع أو أي أهداف باستثناء الأهداف التي جمعتهم من اجل حب ليبيا التي سرقتها القطط السمان.. ليبيا التي أرادت لها الثورة أن تكون.. ليبيا التي وصفتها ورسمتها أنت بخطابك في يوم 20-8 وهاهم على الدرب سائرون خطوة بخطوة كثفوا من جهودهم وكونوا ندوة تجمع كافة الكُتاب والمثقفين من الشباب فقط في ليبيا, لانهم ضاقوا ضرعا بالمنظرين واصحاب الفلسفة والتجارب الكاذبة ومحبي الميكروفونات وشرح الأوهام والتجارب الفاشلة, ظانين بأنفسهم انهم حاجة عظمى وهم اتفه واصغر قيد أنملة تمشي على الأرض أو بعوضة تتنقل من مكان لآخر ..

أخي سيف: أدعوك إلى التدخل من اجل رد الابتسامة التي سرقها الأوغاد , ورفع معنويات هؤلاء الشباب من المثقفين من الجيل الجديد والعمل على تبني أفكارهم ولو تطلب الآمر وهو مطلب ضروري وجاد أن تخصص لهم ساعة من وقتك وسترى عيناك ما لم تره من قبل في هؤلاء الكُتاب الشباب , وستسمع ما لم تسمعه أذنيك من سلسبيل الكلام والفقه والثقافة والمقترحات والأفكار التي بلورها هؤلاء الشجعان وسيسردون لك حقائق وقصص لم تخطر على عاقل في ليبيا اعترضت طريقهم وتجاوزوها بحكمة .

أخي سيف: أقول لك أنقذ الموقف بحكمتك فأنت بذرة الخير المتبقية لهم .. ولا أريدك أن تلومني على عدم التوجه إليك وتقديم مذكرة شارحة لهذا الموضوع وسببي في ذلك مقنع وإذا بحث عني فستسمعه لأنني لست من أصحاب الفتن واهل مكة أدرى بشعابها , ولاعتقادي بل تأكدي من انك ستقرأ مقالي فأنت إنسان متعلم ومثقف ومتابع ومحلل وتختلف كثيرا عن الجهلة وما أكثرهم في بلادنا !!

أتركك الآن مع اللمسات الآخرة التي كانت تجهزها اللجنة التحضيرية للندوة وهي الدعوة الموجهة إليك من اجل حضور الندوة لترى أشياء تعرض لأول مرة وبأنامل شابة فتية وذكية ومهمشة وعملوا على تهميشها ودفنها في المهد .

وهذه جزء من الدعوة الموجهة إليك كما وصلت إلىّ مرفقة ببرنامج الندوة الكامل الذي أرفقوه إليك مع الدعوة الموجهة إلى شخصكم الكريم .. انقل إليك بعضا منها كما وردت إلىّ وهي كالتالي :



الأخ المهنــدس المحتــرم : سيف الإســلام القذافي ..

رئيس مؤسسة القذافي للتنمية..
تحية طيبة وبعد ..

إن ما ينبغي العمل عليه، هو تناول رؤى الكُتّاب الشباب الفكرية ، للقضايا الساخنة كقضية الحرية والديمقراطية وتقبل الآخر وحقوق الإنسان والجنس والسلوك والإيمان وعلاقة العلم بالحياة، ومناقشة قضاياهم وتطلعاتهم وطموحاتهم وطرق تفكيرهم وغيرها من المفردات وبحثها بحثاً علمياً وبروح العصر ولغته.

وعليه يجب تخصيص اوقاتاً لتحصيل الثقافة والفكر لدى الكُتّاب الشباب، ومتابعة برامجهم الثقافية التي تنشر في الصحف والمجلات والكتب والإذاعات وتتحمل المؤسسات الإعلامية في الدولة المسؤولية الكبرى في تثقيف الشباب، فهي المعنية بإعداد الدورات والمحاضرات والمؤتمرات الثقافية وإصدار النشرات والدوريات وسلاسل الكتب المتخصصة بالفكر ، ومتابعة التطورات الفكرية والأزمات الثقافية, فالكُتّاب الشباب الليبيين جزء مهم في عملية التنمية وتقدم المجتمع وازدهاره.

ومـــــن اجـــل ذلك ستعقـد إدارة الأدباء والكتاب الشباب باتحــاد الشبـــاب الليبــي نـــــــــــدوة :

الكُتّــاب الشبـــاب فــي ليبيا
تحديات وآفاق في ظل تجربة بناء مجتمع المعلومات والمعرفة

تحــت شعــــار :

معــــاً مـــن اجـــل ليبيا الغـــد
" من اجل جيل مُلم يواكب تحديات العصر "



خـــلال الفتـرة : مـــن 12/9 إلـى 14/9/2006 ف


بنــــــــــاء على ذلك يشرفنا حضوركم من اجل افتتاح هذه الندوة لما تحضى به شخصيتكم الكريمة من احترام وتقدير وبخاصة لدى الشباب الذين تقع عليهم المسؤولية الكبرى مـــــن المساهمة الجادة في مشروع معاً من اجل لبيا الغد , ونرفق لكم تقريرا مفصلا عن الندوة وبرنامج عملها .


وتقبلوا فائق التقدير والاحترام ..



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,

اللجنة التحضيرية للندوة



برنامج الندوة :

· عرض النشيد الوطني بطريقة إلكترونية تتجسد من خلالها الرؤى والطموحات الجادة للشباب من اجل وقفة جادة لليبيا الغد التي أراد القائد معمر القذافي لها أن تكون .

· مناقشة ورقات العمل عن طريق جهاز العرض المرئي ومن خلال الورقات سيتم استعراض تجارب ليبية شابة رائدة في مجال الصحافة الإلكترونية وإنشاء مواقع وصحف ليبية عبر شبكة الإنترنت تحترم الآراء وتتقبل الآخر وسيشرح مدراء تحرير هذه المواقع والصحف تجاربهم كلا على حده, حيث سيُشرف الندوة أصحاب مواقع ليبية حرة عبر الإنترنت تحصلت على تراتيب متقدمة عبر شبكة المعلومات الدولية حسب مؤشر الكسا العالمي لتصنيف المواقع .

· عرض ورقات تتحدث عن الديمقراطية واحترام حقوق الإنسان وتقبل الآخر من خلال إنشاء صحافة حرة تنبه للأخطاء وتبتعد عن سياسة القفز على الحقائق والشطحات الإعلامية الزائفة .

· عرض لشرح تفصيلي عن أول صحيفة إلكترونية ليبية ستنطلق من ضمن توصيات الندوة وسيكتب من خلالها اكثر من 20 كاتب شاب ليبي لهم رصيد هائل من خلال الكتابة في المجالات الثقافية والسياسية والأدبية والعلمية وسيعمل على تحريرها مجلس إدارة يتم اختياره من ضمن المشاركين في الندوة ,هذه الصحيفة ستحدث نقلة نوعية في الإعلام الليبي لما ستنشره من مواضيع وأخبار ومقالات ومتابعات حرة وجريئة رافعة شعار احترام الرأي والرأي الآخر ومبتعدة تماما عن سياسة التطبيل والشطحات الإعلامية وبث الإشاعات والقز على الحقائق .

· إقامة ورش عمل لفتح أبواب الحوار للجميع وتقبل اكبر قدر من الآراء .

· إقامة أمسية شعرية مساء كل يوم من أيام الندوة .

أهداف الندوة :

رسم سياسات متقدمة وعملية وتنموية تعتمد كخطة عمل من اجل رفع مستوى العمل الإعلامي لدى الكُتّاب الشباب الليبيين من اجل المساهمة وبشكل جاد للتعريف بهم والاستفادة من طاقاتهم الإبداعية في المشهد الثقافي الليبي.

تناول رؤية الكُتّاب الشباب الليبيين الفكرية, للقضايا الساخنة كقضية الحرية والديمقراطية وتقبل الآخر وحقوق الإنسان والجنس والسلوك والإيمان وعلاقة العلم بالحياة، ومناقشة قضاياهم وتطلعاتهم وطموحاتهم وطرق تفكيرهم وغيرها من المفردات وبحثها بحثاً علمياً وبروح العصر ولغته.

التعرف على موقع الكُتّاب الشباب الليبيين في عصرنا الحاضر عصر تدفق المعلومات، والسماوات المفتوحة، وفضاءات المعرفة، عصر نقل المعلومات بواسطة الإنترنت ، والتلفزيون العالمي، والإذاعة، والصحافة، والسينما، والكتاب، والتعرف على رصيدهم الأدبي والثقافي من خلال الصحافة الإلكترونية المقروءة على نحو واسع والعمل على صقلها من خلال مواقع ليبية مهتمة بهم.

المستهدفون :

· المهتمون بالنشاط والإعلام والثقافة بالجامعات والمعاهد العليا.

· أمناء ومدراء تحرير المواقع الإلكترونية والصحف والمجلات ومدراء تحرير الصفحات الثابتة وكًتّاب الأعمدة .

· الروابط والجمعيات الأهلية وغير الأهلية المهتمة بالثقافة والفكر والعلوم والتكنولوجيا .

· المختصون وذوي الاهتمامات الإعلامية والثقافية في مجالات العمل المختلفة.

· أفراد وهيئات ومؤسسات ومراكز مهتمة بالشأن الثقافي والفكري.



محــــــاور الندوة :

المحور الأول :

رؤى الكُتّاب الشباب الليبيين لقضايا الديمقراطية والتنمية وحقوق الإنسان باعتبارها تحديات أساسية في المنطقة العربية.



المحور الثاني:


أولويات الكُتّاب الشباب الليبيين في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والصحافة الإلكترونية, والفرص المتاحة والمتوفرة في ظل بناء مجتمع المعلومات والمعرفة.

المحور الثالث:

الخطط العملية والتنموية المتقدمة والمناسبة لرفع مستوى العمل الإعلامي لدى الكُتّاب الشباب الليبيين وتطوير قدراتهم وصقل مواهبهم من جميع الجوانب.



ختاما... أتمنى لك التوفيق والنجاح في كل خطوة تقدم عليها وجعلك الله درعا صامدا من دروع هذا الوطن وان تكون سندا لكل بذرة خير في بلادنا وان تكونا عونا لهؤلاء الكتاب الشباب وتحقق طموحاتهم وتدخل من اجل حسم موضوعهم وتنقذ الموقف ...

اللهم أنني قد بلغت فاشهد ..

____________________-

· المهندس عصام العول: كاتب ومكافح وباحث شاب من ليبيا يتعرض لاشرس هجمات بصواريخ كروز :

· ورئيس منظمة كُتّاب شباب ضد الفساد.

· ونشط في مجال حقوق الإنسان والحريات.. منسق وعضو لدى جمعيات ومنظمات حقوق الإنسان الدولية والمنظمات الحقوقية المدافعة عن الكُتّاب والصحفيين.

لمراسلة الكاتب : esam_alool2002@yahoo.com
 




  مقالات سابقة

اطبع الموضوع  

Home