قصيدة

 

رمال

عقيل جاسم



حينما..

قمّطتك الخطى

وانتهرت العذاب

والشموس التي غادرت راحتيك

اسمع الان موروثها

 حينما...

كدتَ ان تكمل الكبر.....ياء

حينَ فرَّ القلمْ

وارتمتْ كلُّ ارواقكَ الهاتفه

كن كوقع القدر

دعني لاحمل عنك الحقيبه

دعني لأوصلك الان انى تشاء

سيدي ...

مقودي لا تطئه يدك

ٌالمسا ..جنة

والضحى.. جََّنةٌ

والنهار الصبا ياتُرى......

من يكون الجحيم

 

 ك.خ




  قصائد سابقة

اطبع الموضوع  

Home