من هنا وهناك

 

الكوري و5 علماء آخرين ... إلى السجن



وجهت الى العالم الكوري الجنوبي في مجال الاستنساخ هوانغ وو سوك امس، تهمة التزوير والاختلاس ومخالفة الاخلاقيات المهنية بعد تزويره ابحاثا حول خلايا المنشأ، كما وجهت تهم مماثلة الى خمسة علماء اخرين على صلة بالابحاث الملفقة وباختفاء ملايين الدولارات المخصصة لتلك الابحاث، كما اكد المدعي العام لي ان كيو.
وجاء توجيه التهم بعد خمسة اشهر من بدء التحقيق في القضية. ويعني ذلك نهاية الحياة المهنية لهوانغ الذي كان يعتبر اهم عالم كوري جنوبي وهو يواجه الان السجن لخمس سنوات في حال ثبوت التهم عليه.
واصبح هوانغ (52 عاما) بطلا قوميا عندما اعلن السنة الماضية تمكنه من انتاج 11 سلالة من الخلايا الجذعية المتميزة التي تحمل صفات وراثية محددة، في ما اعتبر انجازا كبيرا في مجال الاستنساخ. لكن لجنة من خبراء الجامعة الوطنية في سيول حيث كان وانغ يدرس، توصلت في كانون الثاني الى انه زور تلك الابحاث وابحاثا اخرى حول استخراج خلايا جذعية من جنين بشري مستنسخ. وطرد هوانغ من الجامعة ومنع من اجراء مزيد من الابحاث.
وقال هوانغ انه ضحية مؤامرة تستهدف وصمه وحمّل باحثين صغار في عيادة للخصوبة شاركوا في البحث، مسؤولية البيانات المزيفة.
وقال جهاز المحاسبات والفحص ان فريق هوانغ تلقى 41.7 مليار وون (44.57 مليون دولار) من أموال الدولة بين العامين 1995 و2005 مضيفا ان هناك ثغرات حسابية في السجلات الموجودة لدى هوانغ وفريقه بشأن استخدام الاموال.
والخلايا الجذعية او خلايا المنشأ التي تتكون في المراحل الاولى لنمو الجنين خلايا مهمة غير وظيفية يمكن ان تتحول الى انسجة وظيفية كانسجة القلب والدماغ والجلد. وتشكل القدرة على الحصول عليها وتوجيهها لتتحول الى خلايا وظيفية حلما للباحثين. فالتحكم بها قد يفتح الطريق امام علاج امراض مستعصية كالزهايمر والباركنسون والسكري.
< ا ف ب، رويترز،




 

اطبع الموضوع  

Home