للنساء فقط

 

مدربة رياضية في ال86 من عمرها



 

مدربة رياضية في ال86 من عمرها

لم يكن عمر المدربة الرياضية مارغوري بيكوك (86 عاما) عائقا أمام استمرارها في كسب قوتها وفي المهنة ذاتها التي تمارسها منذ عقود.
وتعتبر الجدة الخارقة واحدة من أكبر المدربات الرياضيات في استراليا، بحسب صحيفة هيرالد صن الأسترالية امس الاول.
وقالت يان رايموند التي تقصد صفوفها التدريبية منذ 38 عاما إنها إلهام لنا جميعا.
وتشارك أكثر من 25 امرأة في صفوفها التي تشمل رياضة الايروبيك وتمارين لتقوية العضلات والاسترخاء وغيرها.
ويبلغ عمر أقدم متدرب في صفوفها الرياضية السبعين من العمر بينما تحضر صفوفها نساء في التسعين من أعمارهن.
وقالت كوبوك لا يهم العمر الذي تبلغه. يجب أن تقوم بما تقدر عليه في الفترة التي يسمح لك فيها بذلك.
وتشارك كوبوك في الصفوف الرياضية منذ 30 عاما وهي تمارس التمارين الرياضية على أنواعها منذ 55 عاما.
وقالت إن لياقتها البدنية العالية وقوتها الجسدية ساعدتاها على الشفاء بسرعة من جراحة قسطرة في شرايين القلب منذ منتصف العالم الماضي، فبعد أربعة اشهر على الجراحة عادت لممارسة حياتها الطبيعية.
(يو بي آي)

 




 

اطبع الموضوع  

Home