خاطرة

 

سؤال يسكن خاطري

اماني الحاج



ليت الزمان يعود يوما ،لم يبق الا الذكريات التي تعيش في قلوبنا، لم يبق سوى صور وخيال يسكن عقولنا ترفض الخروج ، ليس بالماضي ما هو افضل من الحاضر  فبالماضي ما يكفي من الالم والاوجاع والاهات باتت حياتنا مملة لم يعد فيها اي نوع من الحيوية ولا الحب و الحنان ،تتزاحم الافكارفي مخيلتي بتلاطم كالامواج تركض الى الحقيقة التي طالما بحثت عنها .......... حقيقة الانهاية فهذة هي الحياة التي تقودنا الى العالم المجهول ...عام ملىءبالمتناقضات التي تعيش زفي عقولنا ، التي اخذت تتأكل مما الم بها من صور الحياة الصعبة تساؤلات تفرض نفسها علينا تتتزاحم في مخيلتنا في عالم الغد المنسي ، فهل نحن مجرد دمي تعصف بها الايام ام اننا وصلنا الى خط النهاية المتعرج داخل فوهة البركان الذي لا بد له ان يتفجر يوما

عاشقة الامل




  خواطر سابقة

اطبع الموضوع  

Home