خاطرة

 

رقصة ألم!!

سناء الخراز



رقصة آلم!!

ما أجمل الرقص بين جدران الحياة, وما أجمل أن يمسك يدك شخص ويشاركك الرقص.

كل ما هو جميل تبخر في تلك الورقة فرقص, لكنها ليست رقصة عادية, رقصة تبعها شلال غزير من الدموع, رقصة تركت أثرا على السطور.

تلك الرقصة تشبه التي يرقصها المطر, لكن المطر يرقص رقصة الخير.

 أما هي فرقصت ألماً

 فبكت الورقة وانسكب الحبر عليها فترك أثر عاشقين فرقتهم الحياة,رقصوا وهللوا فرحا لكن سرعان ما تحول الرقص إلى عتاب.

غريب ما شاهدته في تلك الورقة, تحولت إلى مسرح الرقص فرأيت كل من يرقص يده بيد حبيبه, إلا شخص واحد بقي مجهول!!

ذاك الشخص يبدو على وجهه الكآبة.

ما زال غريب هذا الأمر فسرعان ما عادت الورقة إلى طبيعتها!!

فشكلت من جديد رقصة ألم!!!

 




  خواطر سابقة

اطبع الموضوع  

Home