عالم التقنية

 

ديفل ماي كراي 3: الإصدار الخاص.. لعبة باهرة



 

ديفل ماي كراي 3: الإصدار الخاص.. لعبة باهرة

النسخة الأكبر والأرخص ثمنا لأفضل لعبة حركة في عام 2005

جدّة: خلدون غسّان سعيد
«ديفل ماي كراي3: سبيشل إيديشن»
Devil May Cry 3: Special Edition هي اللعبة الجديدة الموسّعة عن اللعبة الأصليّة ديفل ماي كراي 3: دانتيز أويكننغ Devil May Cry 3: Dante"s Awakening والتي تُعتبر من أفضل ما تم إنتاجه من ألعاب الحركة في عام 2005 والتي تُعتبر أيضا من أصعب الألعاب من هذا النوع على الإطلاق (البعض قال بأنّ الشركة المصنّعة للعبة ساديّة وتُحبّ تعذيب اللاعبين، بسبب مستوى الصعوبة العالي جدّا والذي لا يرحم أبدا).

ويتميّز هذا الإصدار الجديد بالقدرة على اللعب بشخصيّة فيرجل Vergil الأخ والعدوّ للشخصيّة الرئيسيّة دانتيه Dante (يتميّز فيرجل بأسلوب قتال يُسمّى دارك سلاير Dark Slayer)، وقتال رئيس جديد، وتدرّج منطقيّ في مستويات الصعوبة، واستخدام أسلوب جديد لإكمال المراحل في حالة فشل اللاعب، ونوع جديد من المراحل مثل بلادي بالاس Bloody Palace والصراع للبقاء Survival، ووسيلة لمشاهدة مشاهد اللعبة اسمها ديمودايجست Demo Digest. ويُعتبر هذا الإصدار جزاء من مجموعة غريتست هيتس Greatest Hits على جهاز البلايستيشن 2 (جميع ألعاب هذه المجموعة تُطرح بأسعار تشجيعيّة، بسعر 19,99 دولار أميركيّ في حالة هذه اللعبة). واللعبة من صُنع شركة كابكوم Capcom المنتجة لسلسلة ألعاب ستريت فايتر Street Fighter وميغامان Megaman وريزدنت إيفل Resident Evil وأونيموشا Onimusha وفيوتيفل جو Viewtiful Joe وفاينال فايت Final Fight الكثير من الألعاب الأخرى الناجحة.

* مزايا اللعبة

* ولمن لا يعرفون ما هي لعبة ديفل ماي كراي، فإنّها باختصار شديد قصّة دانيته الذي يُعتبر نصف إنسان ونصف شيطان، ويقدّم خدماته في قتل الشياطين للناس لأنّ والده سباردا Sparda تمرّد على القوى الشريرة ورفع سيفه في وجههم. والإصدار الثالث يقدّم لعبة سريعة، تتحدّى اللاعبين، فيها قتال شياطين مع العديد من أساليب القتال (6 أساليب مختلفة) وأنواع مختلفة من الأسلحة والأدوات الحادّة. اللعبة تروي فصلا في حياة دانتيه في زمن يُعتبر قبل الجزء الأوّل، حيث يفرض القدر على دانتيه أن يقاتل أخاه التوأم الشرير فيرجل.

وتحتوي لعبة ديفل ماي كراي3: سبيشل إيديشن على اللعبة الأصليّة الكاملة بالإضافة إلى بعض المزايا الاختياريّة الجديدة. وإن لم يكن لدى اللاعب تسجيل مسبق للعبة الأصليّة على شريحة الذاكرة فإنّه لن يتمكنّ من اللعب بفيرجل أو اختيار اللعب ببلادي بالاس فورا، بل عليه أن يُنهي اللعبة بدانتيه أوّلا. هذا الأسلوب يكافئ من اشترى النسختين الأصليّة والجديدة. ولكن يمكن اختيار النوع الجديد للإستمرار في اللعب حتى ولو لم يكن اللاعب يملك تسجيلا مسبقا للعبة الأصليّة. أسلوب الاستمرار الأصليّ والذي يُسمّى يلو أورب Yellow Orb ما يزال موجودا في هذا الإصدار (الأسلوب هذا مبنيّ على أساس الاستمرار من آخر نقطة بعد انتهاء طاقة اللاعب طالما يملك أعدادا من كرات الطاقة الصفراء والتي يُمكن شراؤها. وعندما تنفذ هذه الكرات، يتمّ إعادة اللاعب إلى بداية المرحلة، والتي عادة ما تكون بعيدة جدّا عن آخر المرحلة، الأمر الذي سبّب إحباطا جماعيّا لمن لعبوا بالإصدار الأصليّ. تخيّل أصعب لعبة لعبتها في آخر 4 أو 5 سنوات، وتخيّل آخر مرحلة في هذه اللعبة، والتي عادة ما تكوت أصعب مرحلة في اللعبة كلها. صعوبة هذه المرحلة توازي صعوبة المراحل الأولى في لعبة ديفل ماي كراي 3!). أمّا الأسلوب الجديد للاستمرار، فإنّ اسمه هو غولد أورب Gold Orb، والذي يتبنى منهجا معتدلا في استمراريّة اللعب، حيث يمكن لللاعب شراء كرات طاقة ذهبية (كلفتها أعلى) واستخدامها بشكل آليّ حين انتهاء طاقة اللاعب، ومن ثمّ يمكن الاستمرار من نفس المكان والزمان الذي انتهت طاقة اللاعب فيهما، طالما يملك اللاعب أعدادا من كرات الطاقة الذهبيّة. وعند نفادها، تصبح الاستمراريّة من آخر نقطة بعد انتهاء الطاقة. هذا الأسلوب يجعل اللعبة أسهل ومعقولة أكثر للاعبين الجدد، الأمر الذي يبعد عنهم شبح اليأس الذي زار الكثير ممن لعبوا باللعبة الأصليّة. أمّا بالنسبة للاعبين المحترفين أو الذين يحبّون تحدّي مستويات عالية من الصعوبة، فيمكنهم استخدام أسلوب الكرات الصفراء.

* مستويات اللعب

* وتمّ إضافة مستويات جديدة اختياريّة لصعوبة اللعبة، مثل «سهل» Easy، «طبيعيّ» Normal، «صعب» Hard، «صعب جدّا» Very Hard، «دانتيه يجب أن يموت» Dante Must Die و«الجنّة أو الجحيم» Heaven Or Hell. ولكن يمكن اختيار المستوى الطبيعيّ في بداية اللعبة (المستوى الصعب في هذا الإصدار الخاصّ يوازي المستوى العاديّ في الإصدار السابق! كان يُنصح بغضّ النظر عن كبرياء اللاعبين واختيار مستوى الصعوبة السهل في اللعبة الأصليّة). المستوى العام لصعوبة اللعبة تمّ تخفيضه بشكل ملحوظ، ليصبح أكثر واقعيّة عن ذي قبل. المستوى الطبيعيّ معقول أكثر، والمستوى السهل يُعتبر سهلا، أمّا المستويات الأخرى، فإنّها تستحق وجود كلمات مثل «الموت» و«الجحيم» في وصفها. اللاعبون الذين أنهوا اللعبة الأصليّة سيجدون تحدّيا أقلّ في هذه اللعبة، ولكنّهم سيُعجبون بنوعيّات اللعب الجديدة، مثل بلادي بالاس أو الصراع للبقاء أو حتّى في اللعب بشخصيّة فيرجل التي حاربوها في اللعبة الأصليّة.

وبالنسبة للعب بشخصيّة فيرجيل، فإنّ مراحل اللعبة هي نفسها تلك الموجودة في اللعبة الأصليّة، مع بعض الاختلاف في القصّة. ويمكن مشاهدة مشهد جديد للمقدّمة تظهر فيه شخصيّة آرخام Arkham. ويمكن لفيرجل قتال العدوّ جيستر Jester والذي لم يكن ممكنا في اللعبة الأصليّة. وقتال هذا العدو هو أمر مثير للاهتمام إذ إنّ أسلوب قتال فيرجل فعّال جدّا في هذه المعركة بسبب انتقال جيستر من مكان لآخر بسرعة كبيرة، إذ أنّه باستطاعة فيرجل أن يرمي سيوفا من على بعد باتجاه جيستر.

وأوّل صراع بين الأخوة على الأسطح يشبه ذلك الموجود في اللعبة الأصليّة. ويملك فيرجل ترسانة قوّية من الأسلحة، مثل السيف اليابانيّ القاتل ياماتو Yamato الذي يمكن استخدامه بشكل لافت للنظر، وبيووولف Beowulf الذي هو عبارة عن مجموعة الضربات التي كان يمكن لدانتيه استعمالها في أواخر اللعبة الأصليّة، وفورس إدج Force Edge التي تتكوّن من سيفيّ قتال فتّاكين. ويمكن استخدام أي تسلسل من هذه الأسلحة الثلاثة في أيّ وقت للحصول على مجموعة ضربات Combo تفتك بالأعداء بشكل أسرع، مثل لونار فيس Lunar Phase وركلة ملتفّة يمكن تنفيذها عن طريق تحديد اللاعب لعدوّ Enemy Lock وضربه ومن ثمّ الضغط إلى الأمام على عصاة التحرّك Analog Stick. ومن هذه الأسلحة، فإنّ فورس إدج هو السلاح الأسرع والأسهل استخداما، ولذا يُنصح برفع مستوى السلاح Weapon Upgrade هذا (يمكن في اللعبة استبدال كرّات القوّة الحمراء Red Orb التي يحصل عليها اللاعب بعد قتل أحد الأعداء أو تدمير العناصر الموجودة في الغرفة، مقابل الحصول على مستويات أفضل من الأسلحة والضربات).

السلاحان الآخران يستخدمان قوّة فيرجل وقدرته على الوصول بضرباته لمسافات بعيدة، مما يعني أنّه بالإمكان لفيرجل التخلص من الأعداء بشكل سريع. ولكنّ استخدام هذه الأسلحة بأسلوب جيّد (اللعبة تكافيء من ينوّع في ضرباته للأعداء بمنح اللاعب الكثير من كرات القوّة الحمراء في نهاية كل مرحلة، حسب طريقة وأسلوب اللاعب في القتال وأدائه للضربات المتعدّدة وتنويعه وسرعته في استخدام الركلات والأسلحة) قد يكون أمرا صعبا بعض الشيء نظرا لعدم تعوّد اللاعبين على أسلوب قتال فيرجل الجديد (اللاعبون تعوّدوا على أساليب دانتيه في القتال منذ الجزء الأوّل لللعبة). ومثلما لدانتيه مسدسات تطلق الرصاص بسرعة، فإنّ لفيرجل سيوفا تطير من قربه باتجاه الأعداء لتصيبهم وتُنقص جزءا جيّدا من قوّتهم. ولكنّ إصابتهم للأعداء ليست دقيقة وتحتاج إلى بعض المراس والصبر، على عكس مسدسات دانتيه (أسماؤهما هي آيفوري Ivory وإيبوني Ebony). هذا الأمر يجعل طريقة قتال الأعداء أمرا مختلفا لمن لعبوا اللعبة الأصليّة من قبل، إذ أن طريقة دانتيه في إطلاق كميّات كبيرة من الرصاص والتي لا تحدث ضررا كبيرا هو أمر مختلف جدّا عن سيوف فيرجل التي لا تصيب الهدف دائما، إنّما تؤثر على العدوّ بشكل أكبر. فالاستراتيجيّتان مختلفتان تماما. أمر آخر جديد هو عدم قدرة فيرجل على الحصول على أسلحة جديدة من الأعداء مثل سيريبس Cerebus وآغني Agne ورودرا Rudra أو حتّى من جيستر. وأسلوب دارك سلاير لفيرجل مشابه لأسلوب تريكسترTrickster لدى دانتيه، إذ أنّه يسمح لفيرجل بالانتقال السريع من مكان لآخر أو لقرب العدوّ أو حتى بالانتقال إلى فوق مكان وقوف فيرجل عند استخدام المستويات العالية لهذا الأسلوب. وبما أنّه لا يمكن الدفاع بصدّ الضربات في لعبة ديفيل ماي كراي 3، فإنّ الانتقال السريع هو أفضل أسلوب دفاعيّ حين قتال الأعداء (خاصّة الأعداء الضخمين).

* مراحل جديدة

* أمّا بلادي بالاس، فإنّه نوع جديد من المراحل لم يكن موجودا في اللعبة الأصليّة، ويسمح لللاعب بقتال موجات قليلة من الأعداء في غرفة واحدة باستخدام أيّ سلاح موجود. وحين قتل جميع الأعداء في غرفة واحدة، تظهر 3 بوّابات انتقال Teleport Portals، واحدة تأخذ اللاعب إلى مستوى واحد أعلى (بوّابة الماء)، وأخرى تأخذه إلى 10 مستويات أعلى (بوّابة البرق) والأخيرة تأخذه إلى 100 مستوى أعلى (بوّابة اللهيب). وكلّما ازداد المستوى، ازدادت قوّة الأعداء واختلفت نوعيّتهم.

سبب وجود هذه الأنواع الثلاثة من البوّابات هو منح فرصة لللاعبين المتمرّسين للوصول إلى مستويات عالية بسرعة، عوضا عن المرور بجميع المستويات بشكل تسلسليّ. وخلال التنقل من مستوى لآخر، يحصل دانتيه على كرات قوى خضراء Green Orb التي تزيد من طاقته لتعويض النقص الذي قد يحصل أثناء قتال الأعداء لدى تلقيه ضربات منهم. وحينما تنتهي طاقة اللاعب، فإنّ بلادي بالاس ينتهي فورا. ويوجد 10 آلاف غرفة في هذا النوع الجديد (لذلك سمّي بلادي بالاس، أي القصر الدمويّ)! ويوجد أيضا اختيار جديد في اللعبة اسمه تيربو Turbo الذي يزيد 20% من سرعة اللعبة. هذا التسريع يتطلب من اللاعبين تغيير سرعة ضغطهم على الأزرار من أجل الحصول على مجموعات الضربات القويّة.

* انطباعات ممتازة

* رسومات اللعبة عالية المستوى والشخصيّات والخلفيّات والبيئة مرسومة بعناية بالغة. ألوان البيئة تتلاءم بشكل كبير مع بعضها البعض، وتُعطي انطباعا ممتازا لدى اللاعبين. الموسيقى مليئة بالحركة وهي عبارة عن هجين من موسيقى الهيفي ميتال Heavy Metal والريف Rave. والموسيقى تتغيّر ديناميكيّا حسب اقتراب اللاعب من خطر ما، أو في حال مداهمة الأعداء له فجأة. والمؤثرات الصوتيّة الخاصّة ممتازة وكثيرة، وإن كانت في بعض الأحيان تطغى على الموسيقى (مثل صوت إطلاق الرصاص المتواصل من مسدسات دانتيه).

إن كانت رسومات وموسيقى الأجزاء السابقة قد أعجبت اللاعبين، فإنّ ظنّهم لن يخيب في هذا الإصدار الخاصّ. أمّا إن كان اللاعب جديدا على هذه السلسة، فإنّه سيتفاجأ من جودة الرسومات والصوتيّات. الجدير ذكره هو أنّ الجزء الأوّل من اللعبة كان من المفترض أن يكون جزءا جديدا لسلسلة ألعاب الرعب ريزدنت إيفل المشهورة بجودتها، ولكنّ المبرمجين غيّروا الكثير من خصائص اللعبة لدرجة أصبحت فيها تُعتبر لعبة مختلفة. فقرّرت شركة كابكوم تغيير قصّة اللعبة وشخصياّتها وتطوير ما لديهم لتصبح لعبة أخرى متميّزة. وبالفعل، فإنّ الجزء الأوّل من هذه السلسلة الرائعة ما يزال يُعدّ من أفضل الألعاب الموجودة على جهاز بلايستيشن 2.

الفرصة للتحكّم بفيرجل (الذي يختلف عن تحكّم اللاعب بشخصيّة دانتيه بعض الشيء) ومراحل بلادي بالاس تُعطي هذا الإصدار الجديد من هذه اللعبة الرائعة روحا جديدة من حيث كيفيّة اللعب وتغيير استراتيجيّات القتال، بالإضافة لعدّة أنواع من مستويات الصعوبة التي تمّ إعادة النظر في عدالتها. هذا الأمر يُعطي اللاعبين بجميع المهارات القدرة على الاستمتاع بهذا الإصدار الممتاز، والذي تعتذر فيه كابكوم من مستوى الصعوبة العالي جدّا في اللعبة الأصليّة. هذه اللعبة قد تجعل بعض التلاميذ يتغيّبون عن المدارس والجامعات، وبعض الموظفين أنّ يعتذروا عن القدوم إلى العمل بحجّة المرضّ!

* معلومات عن اللعبة

* الشركة المصنّعة: كابكوم http://www.capcom.com صفحة اللعبة على الإنترنت: http://www.capcom.com/dmc3 نوع اللعبة: حركة من المنظور الثالث Third Person Action أجهزة اللعب: بلاي ستيشن2 Playstation2 تاريخ الإصدار:1/2006 تقييم مجلس برمجيّات الترفيه ESRB: للبالغين «M 17+»

 




 

اطبع الموضوع  

Home