خاطرة

 

حبر الاقلام

نهى السريحين



***صلاتي هي سر حياتي فمنها استمد طاقتي واعيش حياتي بكامل راحتي فالله سبحانه انعمني بصلاتي لطالما بدأت تكبيراتي وقرأت اياتي وركعت ركعاتي وسجدت سجداتي ودعوت دعواتي بأن يرحمنا ذي الرحمات والجبروت ويدخلنا في الجنات الفاسحات....

واعيد ذكرياتي في الماضي البعيد ... واليوم العتيق ...

والصبح السحيق ... والفجر الطليق ... واتذكر فعلاتي الحسنات منها والسيئات ... لطالما قمت بها ... وادعو الله بأن يمحها ... وان يبدلها بخير منها ....

فيأتي اليوم الاتي ... واكمل صلاتي ... وها هو الليل اتي ...حامل العتمه ... ومطفئ النور ... وشاعل النجمه ... ليحمل السرور ...الى قلب احب الرحيم ... واستعاذ بالشيطان الرجيم ... خوفا من فقدان الكثير من حب وتقدير ...

 

 

 

 

***حب قلبي لصاحب الضل الطــــــــــويل ...

الذي استمد طاقتي من هوائه العليل ... المسحوب بالحب الجليل والقدر ... والدليل؟؟؟؟ كتابتي هذه الافكار ... صاحبة القلب الطيار ... الذي يهرب من كل الاخطار ... ويحب سماع الاخبار ... المفرحه من الجبار ... عند قوله: ادخلو الجنة يا اخيار ... فنحن من تعبنا ... وعبدنا وصلينا ... وركعنا وسجدنا للقدير ... صاحب التفكير وصاحب التدبير ... انه الرحمن ... الذي انعمنا بالايمان ... وادخلنا اجمل الجنان ... فمتى هذااليوم ؟؟؟ الذي انتظره يوما بيوم ... واتشوق لسماع القول : اخلدو الى النوم ... في بيت لا تعب فيه ولا مشقه ... لا ملل فيه ولا حيره ... كل هذا من اجل خيره ... اختارها لنا الرحمن ... الا وهي صلاتي فهي مفتاح سعادتي وسر حياتي ...

   *** مع تحيــــــ نهى سريحين ــــــات

 




  خواطر سابقة

اطبع الموضوع  

Home