من هنا وهناك

 

طبيب التوليد فوجئ بوجود الشهادتين علي رأس مولود سوداني



 

طبيب التوليد فوجئ بوجود الشهادتين علي رأس مولود سوداني

الخرطوم ـ يو بي آي: قال طبيب سوداني أمس الاثنين 16/1/ 2006 أنه اكتشف وجود عبارة (لا إله إلا الله محمد رسول الله) مكتوبة علي رأس طفل ولد علي يديه في إحد المستشفيات الريفية.
وقال منتصر الطيب إبراهيم، الاختصاصي بأمراض النساء والتوليد بمستشفي أم شوك الريفي بولاية النيل الأزرق، 450 كيلومتراً جنوبي شرق الخرطوم، إنه فوجئ بوجود العبارة علي رأس الطفل بعد أن نبهته مساعدته إلي ذلك.
ونشرت صحيفة أخبار اليوم الصادرة في الخرطوم أمس صورة لرأس الطفل مكتوب عليها عبارة لا إله إلا الله ، وعبارة محمد رسول الله في سطر ثان. وقال الطبيب إن والدة الطفل وتدعي الرضية آدم عانت كثيراً في حملها وهو الأول لها حيث نقلت الي المستشفي لتلقي العلاج ثماني مرات أثناء الحمل .
وقال الطبيب بعد إجراء الولادة القيصرية لتعذر انجازها بصورة طبيعية أشارت الي مساعدتي وهي في حالة دهشة مشيرة إلي رأس الجنين فلم أدقق النظر حيث كان هناك شيئ مختبئ بين الشعر فقلت لها هذه شامة وانصرفت .
وقال الدكتور منتصر وفي اليوم التالي ذهبت لمتابعة الحالة فوجدت والدة الطفل تنظر في رأسه متفقدة الشعر فسألتني ما هذا فاقتربت وفحصت فاكتشفت أنها ليست شامة ولا تعرجات جلدية .
وأضاف الطبيب رأيت عبارة لا إله إلا الله محمد رسول الله، لحظتها أقشعر كل بدني ورجفت وأصابتني حالة انفعال رهيبة بكيت وحملت الكاميرا وصورتها .
واعتبر الطبيب أن في هذا الأمر رسالة من ربنا ، مضيفاً لحظتها عدت بذهني للحظة الولادة، وتذكرت أن رأس الجنين رفض أن ينزل لتتم الولادة طبيعية، تنزيها لاسم الجلالة المكتوب عليه .
وذكرت الصحيفة أن الحدث أصبح مثار اهتمام سكان القرية والقري المجاورة الذين توافدوا لرؤية رأس الطفل الذي أطلق عليه اسم صلاح ، وقالت أسرته إن له أخاً غير شقيق اسمه محمد مما حال دون إطلاق اسم محمد.
وقال والد الطفل ويدعي أبو القاسم حميدة لم أصدق نفسي. معقول أن يكون عندي ولد مثله ، مضيفاً إن وضع الطفل الصحي عادي.
أما والدته فقالت إنها باتت تخشي عليه من الموت لأن النسوة حدثنها أن طفلها غير عادي ولد لإيصال رسالة معينة ولن يعيش .
وأضافت كل ما أتمناه هو أن يتركنا الناس وشأننا وأن يقدر الناس وضعي كأم تخشي على ابنها .




 

اطبع الموضوع  

Home