القلم العلمي

 

كيف تتعامل مع الأشخاص الجدد؟

أحمد دعدوش



 

كيف تتعامل مع الأشخاص الجدد؟

 أحمد دعدوش

قد يضطر أحدنا للتعرف إلى شخص غريب عنه، مع توقع بناء علاقة معه، وذلك كأن يكون زميلاً في الدراسة أو العمل، أو شخصاً يسكن للتو في الجوار. فمن المهم لنا في هذه الحال بناء فكرة صحيحة عن هذا الشخص، دون إجحاف أو مبالغة، خصوصاً عندما نتوقع أن تكون العلاقة المستقبلية على قدر من الأهمية.

يقدم لنا وليام مارستن نموذجاً لأربعة أنواع من الشخصيات، وقد لخصها بكلمة DISK ويمكن شرحها كما يلي:

 

1- (D)  الشخصية القيادية الطموحة: يكون صاحبها متزناً، عالي الهمة، نشيطاً، منظماً ودقيقاً، واسع الاطلاع، يحب التعامل بشكل رسمي وعملي. وهذا الشخص يفضَل التعامل معه بنوع من الاحترام، وعدم الاصطدام معه في الرأي، كما يُنصح بإظهار قدر من الاهتمام بعمله وإنجازاته، وقد يعطي بعض المديح له تأثيراً سحرياً. أما إذا كنت تميل إلى الانصياع إلى الأوامر، فهذا الشخص سيرتاح إليك كثيراً، وسرعان ما سيفكر في أن يستعين بك كساعده الأيمن، وقد تكون محظوظاً إذا كان رجل أعمال ناجح، فهذه فرصة عمل جيدة. قد تجد على مكتبه الكثير الميداليات التذكارية، أو الصور المعروضة مع شخصيات مهمة، أو ستجد شهادات علمية معلقة على الحائط، وفي هذه الحالة لا تنسى إبداء نوع من الاهتمام بكل هذه المعروضات، فهذا هو ما يسعى إليه في الكثير من الأحيان.

 

2- (I) شخصية المحلل الباحث: عادة ما يكون هذا الشخص مثقفاً، بارد الأعصاب، متزناً، يميل إلى الانطواء، كثير التفكير والتأمل، دقيق في تحليلاته، منطقي في التعامل، يقدر الأخلاق والتعامل بأمانة، فضولي، يحب التعرف على كل شيء ولكن من بعيد، ودون اختلاط كثير بالناس أو انخراط في العلاقات الاجتماعية.

هذا الشخص يحب أن يكون في موضع مسؤولية، ولكنه لا يميل للقيادة فهو عاجز عن فرض الطاعة على الآخرين، يفضَل التعامل معه باحترام ومودة، وعدم الغوص في تفاصيل حياته التي يعتبرها أسراراً خاصة. لا تكثر من الأسئلة عندما تتعرف عليه لأول مرة، وكن حذراً عند طرحها عليه في المستقبل، فهو شديد الحذر تجاه الغرباء. يمكنك أن تلفت نظره عندما تعامله بشكل بعيد عن المصارحة، إذ يزعجه كثيراً ذلك الشخص الذي يفتح قلبه من أول مرة. أظهر له بعض الغموض، وستجد أنه مهتم باكتشاف شخصيتك والسؤال عنك بكل فضول. تذكر أنه مثقف واسع المعرفة، فلا تعانده في الرأي، وأظهر له بعض الاحترام، ولكن احذر من التملق، فسيكتشف دوافعك على الفور، وإنما تعامل معه بأريحية وثقة دون مبالغة في الإطراء أو إسراف في التعالي.

 

3- (S) الشخصية الإنسانية: هذا شخص عاطفي وحساس، قد يكون شاعراً، فناناً، أو كاتباً أديباً. اجتماعي ودود، يهتم بأدق التفاصيل، يحب العمل الجماعي، ويقدر الأصدقاء المخلصين بشكل كبير، يبحث عن الحب باستمرار، ويبني علاقاته على أساس الثقة والمشاعر الراقية. تؤلمه الخيانة كثيراً، في الوقت الذي يقدس فيه العلاقات القائمة على الثقة المتبادلة.

يمكنك أن تكسب قلبه بالمصارحة والتودد، وإذا كانت لديك اهتمامات أدبية أو فنية فلا تخفيها عنه. تعامل معه بأمانة واحترام، وتذكر أنه قليلاً ما يفكر بعقلانية، فهو لا يزن الأمور بالمنطق، ولكن بالإخلاص والأمانة والمشاعر المتبادلة. واحذر من التصرف معه بشكل يمكن أن يفسره على أنه خيانة، إذ ستكون هذه هي النهاية لعلاقتكما دون أمل كبير في الرجعة.

 

4- (K) شخصية الإنسان الشريف وطيب القلب: هذا شخص ذكي سريع البديهة، يتعامل مع الآخرين على أساس أنهم من نفس مستوى ذكائه، وهو منظم في حياته ويحب التعامل مع الآخرين بشكل منطقي مبني على أسس واضحة.

يشبه هذا الشخص الشخصية الأولى ولكنه أكثر ذكاء وطيبة في القلب، يميل إلى القيادية وإعطاء النصائح، ولكنه يحترم آراء الآخرين ولا يتشبث برأيه بشكل قاطع، يمكنك أن تكسب قلبه بإظهار مواهبك وطموحك، فهو يقدر الأشخاص الواثقين من أنفسهم وأصحاب الهمم العالية. لا تكثر من الثناء عليه ومدحه، ولا تصطدم معه أيضا بالرأي دون مبرر منطقي، وتذكر أنه ذكي وقادر على فهم الكثير مما يجول في خاطرك

 




  أرشيف القلم العلمي

اطبع الموضوع  

Home