خاطرة

 

الجزيرة الضائعة

حقي اسماعيل



سأبحر لإجلك في سفينتي المتواضعة,نحو الجزيرة الضائعة,ومثل أبطال الأساطير...سأقاوم الأمواج والأعاصير,وأقتل الوحوش كما تقتل الصراصير.....

 

هناك في تلك الجزيرة الضائعة,سأملأ سفينتي بكل ما لديها من سعة....لأجلب لك الكنوز والجواهر اللامعة.....

 

لكن ألاتعلمين بأن الأساطير في أغلبها خرافات خادعة؟

***

ك.خ

 

 




  خواطر سابقة

اطبع الموضوع  

Home