مقال

 

رقم في خبر

يوسف فضل



 

رقم في خبر

 يوسف فضل

 

لست من المولعين باستخدام لعبة الأرقام  لأنها إذا أصابت في قيمتها أو نتائجها فانها تعطي الحقيقة الجافة البعيدة عن المشاعر لكنها تثير الرضا في النفس لأن  الأرقام تشكل عالمنا المحسوس منذ ما قبل قبل (التكرار مقصود) تاريخ الميلاد إلى ما بعد تاريخ الميلاد البشري .  أنني اقرأ الجرائد من حسابي الخاص وعلى حسابي وقتي الخاص خلال الإجازة مما يقلل من استمتاعي بها  وبذا أكون الخاسر لقيمة الوقت لأنني لم أطالع الجرائد أثناء فترة العمل .  خطرت على بالي فكرة وأنا أطالع الجرائد  أن أجمع خمسة عشر خبراً يتحدث بلغة الأرقام أو أرقام تتحدث لغة الأخبار وذلك خلال فترة إجازة عيد الفطر ما بين تاريخ 2-4 نوفمبر 2005 فقط ويكون تجميعها من الجرائد المباعة في السعودية. انني أنقل هذه الأخبار كما جاءت من مصادرها جافة وقحه دون أي تعليق . ما حفزني إلى اختيارها من كم الأخبار والأرقام  أنني قرأت من بين سطورها .  إلا أن تدخلي الطفيف كان في اعادة ترتيب الخبر أو اختصاره لأنني أثق أن من يقرأ هذا النص  سيثير لدية عاصفة من التساؤل (كل قاريء حسب خلفيته الفكرية )  عن مصداقيتها ، هكذا وردت في الجرائد ،  أو طرافتها أو سذاجتها أو مغزاها أو مدى مبالغتها أو تأويلها وما المقصود منها وما الرابط بينها. يستطيع أي شخص مممارسة لعبة جمع أخبار الأرقام ليستمتع بالمعرفة أو ليغضب منها وفي كلتيهما خير .وقد كان حظي وحظكم أن جمعت الأرقام التالية :-

 

1- قدر البنك الآسيوي للتنمية أنه إذا انتشر وباء إنفلونزا الطيور بين البشر واستمر أثره على الطلب لمدة عام فإنه سيلحق أضرارا قدرها 283 مليار دولار باقتصاد دول آسيا وربما يدفع بالعالم إلى الكساد.

2- أوضح مصرفيون أنهم يتوقعون سحب أكثر من ستة مليارات ريال سعودي  لمواجهة متطلبات الإجازة عبر نحو 3500 منفذ صراف آلي منتشر في جميع إنحاء المملكة، إضافة إلى فروع البنوك المفتوحة في فترة العيد وفروع البنوك في المطارات الدولية التي تعمل على مدار الساعة في كل من الرياض، الدمام، وجدة.

3- توقع عدد من تجار عطر العود أن تبلغ العوائد على القطاع ، أكثر من 750 مليون ريال بسبب الاقبال الكبير على شراء العود خلال عيد الفطر المبارك . وحسب تقديرات من السوق ، يتعطر السعوديون اليوم بأكثر من 50 طنا في عيد الفطر تتجاوز قيمتها 750 مليون ريال . من المعلوم ان متوسط أسعار دهن العود الكمبودي يراوح ما بين 250و2500 ريال للتوله الواحدة في حين يراوح سعر دهن العود الهندي ما بين 3500 و 4500 ريال .

4- مع بزوغ فجر اليوم يستعد السعوديون ومعهم نحو خمسة ملايين مقيم لدفع أكثر من مئتي مليون ريال في زكاة عيد الفطر المبارك، ولكن عند الظهر سيفقد هذا المبلغ قيمته الفعلية بما يعادل النصف.. حين يهرع الفقراء الذين تسلموا زكاة الفطر من التمر والرز والحنطة وغيرها لإعادة بيعها(تدويرها بين المعطي والفقير والبائع، لتصب في النهاية في صالح الأثرياء)  لأصحاب المتاجر الميسورين بنصف قيمتها أملاً في الحصول على النقد اللازم لقضاء مستلزمات حياتهم.  وفي كل عام يدور الجدل حول جواز اخراج الزكاة نقداً، وتقديم المال عوضاً عن المواد العينية من أصناف الزكاة الى المحتاجين، لتعدد حاجات الفقراء، وتنوعها، ويقف الفقهاء غالباً امام النصوص المقيدةّ في موارد اخراج الزكاة، في حين يدعو فقهاء آخرون إلى إعمال الاجتهاد من أجل الخروج برأي يناسب وضرورات العصر.

5- توقع عاملون في المؤسسة العامة لجسر الملك فهد، الرابط بين السعودية والبحرين أن يبلغ عدد المسافرين عبر الجسر خلال إجازة عيد الفطر المبارك قرابة نصف مليون شخص، بمعدل 50 ألف شخص في اليوم الواحد

6- أشار التقرير العالمي عن الملاريا لعام 2005  الذي أعدته منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع صندوق رعاية الطفولة التابع للأمم المتحدة (اليونسيف) أن هذا المرض ما زال يؤدي إلى إصابة ما بين 350 و500 مليون شخص سنويا حيث ينقل من خلال البعوض (أو الناموس) .وأن المرض ما زال يودي بحياة مليون شخص سنوياً، وما زالت هناك تحديات تقف في طريق تقليص معدل الوفيات.

7- أطلق العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، ترافقه الملكة رانيا العبد الله، حملة توزيع المعاطف الشتوية على 700 ألف طالب في جميع المدارس الحكومية والعسكرية، ومدارس وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين في الأردن.

8- تشكل صادرات قطاع الالبسة والمنسوجات في الاردن ( 55 الف عامل، موزعين على قرابة 102 مصنع)  46 بالمائة من اجمالي صادرات الاردن الصناعية التي بلغت العام الماضي مليار دولار ويتوقع ان تصل العام الحالي الى 1.5 مليار دولار.

9- قال الدكتور حسين الخزاعي أستاذ علم الاجتماع الطبي في جامعة البلقاء التطبيقية، إن الدراسات الوبائية والاجتماعية التي نفذت في الأردن، من قبل العديد من المؤسسات الرسمية والأهلية، بينت أن 82 في المائة من المدخنين، مارسوا التدخين قبل بلوغ سن 25، وأكد أن نسبة المدخنين من الذكور تتجاوز الـ50 في المائة، والإناث الـ36 في المائة، أما نسبة الذين لم يمارسوا التدخين مطلقا، فهم 25 في المائة فقط من إجمالي السكان. وقال إن الحقيقة التي يجب التوقف عندها، أن 40 في المائة من طلبة المدارس، يدخنون بمعرفة الأهل، وأن 10 في المائة يدخنون في حرم المدرسة، وأن 16 في المائة من طالبات المدارس مدخنات، و26 في المائة من الطلبة مدخنون، والمعلومة المؤلمة تؤكد أن 500 مليون دينار ما يعادل 700 مليون دولار، ينفقها المدخنون في الأردن على التدخين.

10- اصدر الرئيس السوري بشار الاسد أمس عفواً عن 190 سجيناً سياسيا

11- قالت مصادر مطلعة في الرباط أن العاهل المغربي الملك محمد السادس سيصدر عفوار على أكثر من 300 معتقل من المحكوم عليهم من أعضاء تنظيم " السلفية الجهادية " المحظور بمناسبة عيد الفطر المبارك

12-  اعلن الجيش الأمريكي أمس ، انه أفرج عن 500 معتقل في سجن أبو غريب بمناسبة عيد الفطر ، بينما أعلنت وزارة الداخلية اطلاق سراح 175 معتقلا للمناسبة ذاتها .

13- قتل أكثر من 400 عراقي في اعمال عنف في اكتوبر (تشرين الاول) الماضي بحسب ارقام وفرتها وزارات الصحة والدفاع والداخلية العراقية. وبحسب هذه الارقام قتل 407 عراقيين واصيب 520 بجروح في اكتوبر مقابل 702 قتيل و848 جريحا في سبتمبر (ايلول) الماضي. وقتل هؤلاء في انفجار 27 سيارة مفخخة و28 عبوة ناسفة وسقوط قذائف هاون ونحو ثمانين هجوما مسلحا وهجمات اخرى متفرقة؛ منها هجومان بحزامين ناسفين في عموم المدن العراقية.

وتفيد وزارة الصحة من جهتها التي لا تشمل ارقامها سوى المدنيين ان 299 عراقيا قتلوا واصيب 385 آخرون بجروح في اكتوبر. وتحدثت وزارة الداخلية عن مقتل 83 من عناصرها وإصابة 103 آخرين في اكتوبر مقابل مقتل 100 واصابة 135 بجروح في سبتمبر الماضي. وذكرت وزارة الدفاع ان 25 جنديا قتلوا واصيب 32 آخرون بجروح مقابل 43 جنديا قتلوا و49 اصيبوا بجروح في سبتمبر.

14- بيعت في صالة كريستي للمزادات في نيويورك لوحة "الغسالة" للفنان هنري دي تولوز- لوتريك بمبلغ 22.4 مليون دولار البارحة الأولى. وهو ما يبشر ببداية طيبة لموسم مزادات الخريف.وتصور لوحة "الغسالة" للفنان تولوز- لوتريك (1986 - 1987) موديلا ذات شعر أحمر في ثوب فضفاض تتكئ على مائدة فيما تحدق من النافذة.

15- نسبة الجرائم التي ارتكبت باستخدام السلاح الناري في اليمن بلغت 79.2 بالمائة من اجمالي عدد الحوادث الجنائية المسجلة خلال النصف الاول من العام الحالي 2005، والتي بلغ عددها 4276 حادثة، منها 3246 حادثة جنائية استخدم فيها السلاح الناري وتوزعت بين 614 حادثة قتل عمد، أو عن طريق الخطأ، و275 حالة إصابة بطلق ناري. ظاهرة حمل السلاح تعد ظاهرة غير حضارية في اليمن . وتقدر إحصائيات دولية عدد قطع الاسلحة التي بحوزة المواطنين اليمنيين بنحو 9 ملايين قطعة سلاح مختلفة، غير ان احصائيات غير رسمية تقدر العدد بأكثر من ذلك بكثير.

 




  مقالات سابقة

اطبع الموضوع  

Home