للنساء فقط

 

دراسة: جاذبية المرأة وخصوبتها تظهران على وجهها



 

دراسة: جاذبية المرأة وخصوبتها تظهران على وجهها

زيادة هرمون الإستروجين الأنثوي يزيد انجذاب الرجال نحو النساء

 

جاذبية وخصوبة المرأة تبدو ظاهرة على وجهها مثلما يبدو أنفها او عظام خديها بارزة عليه. هذا ما قاله باحثون في جامعة سانت اندروز باسكتلندا بعد دراستهم لآراء مجموعة من المتطوعين طلب منهم تقييم صور 59 امرأة بين اعمار 19 و25 عاما، بهدف التعرف على سمات الجاذبية والصحة والسمات الأنثوية لديهن.

التقطت الصور على مدى ستة اسابيع، وقام العلماء في كل حالة بأخذ عينات من النساء بهدف تحليل معدلات هرمون جنسي فيهن مختبريا، وقورنت نتائج التقييم مع مستويات هرمون الاستروجين الانثوي لدى النساء اللواتي التقطت صورهن، ووجد العلماء ان ارتفاع مستوى الهرمون لدى بعض النساء هو الذي دفع بالمتطوعين من الذكور والإناث الى الانجذاب نحوهن، أي انهن يتمتعن بجاذبية اكبر جذبت كلا الجنسين.

وقالت مريم لو سميث، عالمة النفس التي شاركت في الدراسة ان «خصوبة النساء تظهر بجلاء على وجوههن، ولذلك فان نتائجنا تفسر سبب تفضيل الرجال لوجوه النساء، لأنها تتمتع بسمات انثوية مقارنة بوجوه النساء الاخريات». وأضافت انه «من ناحية التطور فان من الواضح ان الرجال يفضلون النساء اللواتي يتمتعن بسمات الانثى، الخصبة، التي تستطيع انجاب الذرية».

ويؤثر إفراز هرمون الاستروجين على أشكال وجوه الفتيات عند بلوغهن، خصوصا لمساهمته في نمو العظام وشكل الجلد. وتقود زيادته الى تشكيل بنية جميلة للعظام ونعومة في الجلد. وأخيرا أظهر البحث ان استخدام المرأة لمواد التجميل أدى الى اضطراب العلاقة المدروسة بين الجاذبية ومستوى الهرمون، لأن التجميل يحلي المرأة ويخفي سماتها الحقيقية.

 




 

اطبع الموضوع  

Home