دنيا السيارات

 

كوماندر.. الأشهر في فئتها



 

حامل راية جيب بالرغم من كثرة عدد وتنوع سيارات الدفع الرباعي الرياضية الشبابية الحديثة المتوفرة اليوم، إلا أن جيب لا تزال السيارة الأشهر في فئتها والأكثر قدرةً على تكوين قاعدة شعبية كبيرة عندما يتعلق الأمر باختيار الشباب، وسبب رواج هذه السيارة هو شخصيتها المتمسكة بصورة الجيب الكلاسيكي العريق.


وقامت جيب في العام 1998 بإدخال تعديلات واسعة على السيارات شملت على حملة تصميمية شهدنا عودة المصابيح الأمامية، زيادة مساحة المقصورة، لوحة قيادة جديدة، تعليق خلفي جديد لتحسين مستويات التماسك والراحة، والتحسينات لا تتوقف بهدف إبقاء السيارة بحالة تجدد وشباب مستمرتين.


التصميم


جاءت جيب 2006 بتصميم كلاسيكي وهندسه متفردة وبجميع مزاياه التكنولوجية المتقدمة، ويعتبر هذا الطراز الذي أطلق عليه اسم كوماندر، إضافة بالغة الأهمية إلى تشكيلة سيارات جيب. ليكون طراز كوماندر أول سيارة رياضية متعددة الاستعمالات من جيب، تتسع لسبعة ركاب ومزودة بثلاثة صفوف من المقاعد. حيث تم تزويده بتقنيات سلامة متطورة للغاية.


ومن المنتظر أن يشكل هذا الطراز الجديد كلياً،حامل راية جيب في تشكيلة سيتم إطلاقها في السنوات القليلة المقبلة. وتعتمد كوماندر تصميماً جذاباً يظهر من خلال الزجاج الأمامي، الذي يتركز بوضعية مستقيمة ونوافذ عمودية في الجانبين، بالإضافة للمرايا الخارجية التي بدت ممتلئة ومتينة الأمر الذي يعكس أسلوب التصميم الكلاسيكي لسيارات جيب.


المقصورة


اعتمدت جيب كوماندر بتصميم داخلي لمقصورة زودت بمقاعد مصممة بشكل جديد، وضعت في ثلاثة صفوف للمرة الأولى. كما تم وضع كل صف في مستوى أعلى من الصف الذي أمامه على غرار مدرجات الملاعب الرياضية، بحيث تتوافر رؤية أمامية واضحة لكل الركاب.


وتتمتع مقاعد الصف الأوسط والصف الثالث جميعها بقابلية للطي مع الأرضية لتوفير مساحة مسطحة للشحن، وعلى الرغم من توافر كل هذه المزايا فإن كوماندر لا يزيد طولاً عن جراند شيروكي 2005 سوى ببوصتين فقط. كما ان قاعدة عجلاته مساوية للأخير، الأمر الذي يجعله مماثلا لجراند شيروكي من حيث القدرة على المناورة والسير في المناطق الوعرة.


المحرك


يتوافر كوماندر 2006 بتشكيلة واسعة من المحركات تشمل وحدة سداسية الاسطوانات بسعة 7. 3 لترات، وثانية مؤلفة من ثماني اسطوانات بسعة 7. 4 لترات، بالإضافة إلى محرك هيمي بثماني اسطوانات وسعة 7. 5 لترات. وكلها تأتي مترافقة مع علبة تروس اوتوماتيكية بخمس سرعات.


أيضاً ستكون هناك ثلاثة أنظمة للدفع الرباعي الدائم هي كوادرا تراك 1 آر وكوادرا تراك 11 آر و كوادرا درايف 11 آر، بالاضافة الى آليتين لنقل طاقة الحركة معززتين بنظام تحكم فرملي في السحب، ومن المنتظر أن يبدأ طرح كوماندر للبيع في نهاية العام الحالي.

 

حامل راية جيب بالرغم من كثرة عدد وتنوع سيارات الدفع الرباعي الرياضية الشبابية الحديثة المتوفرة اليوم، إلا أن جيب لا تزال السيارة الأشهر في فئتها والأكثر قدرةً على تكوين قاعدة شعبية كبيرة عندما يتعلق الأمر باختيار الشباب، وسبب رواج هذه السيارة هو شخصيتها المتمسكة بصورة الجيب الكلاسيكي العريق.


وقامت جيب في العام 1998 بإدخال تعديلات واسعة على السيارات شملت على حملة تصميمية شهدنا عودة المصابيح الأمامية، زيادة مساحة المقصورة، لوحة قيادة جديدة، تعليق خلفي جديد لتحسين مستويات التماسك والراحة، والتحسينات لا تتوقف بهدف إبقاء السيارة بحالة تجدد وشباب مستمرتين.


التصميم


جاءت جيب 2006 بتصميم كلاسيكي وهندسه متفردة وبجميع مزاياه التكنولوجية المتقدمة، ويعتبر هذا الطراز الذي أطلق عليه اسم كوماندر، إضافة بالغة الأهمية إلى تشكيلة سيارات جيب. ليكون طراز كوماندر أول سيارة رياضية متعددة الاستعمالات من جيب، تتسع لسبعة ركاب ومزودة بثلاثة صفوف من المقاعد. حيث تم تزويده بتقنيات سلامة متطورة للغاية.


ومن المنتظر أن يشكل هذا الطراز الجديد كلياً،حامل راية جيب في تشكيلة سيتم إطلاقها في السنوات القليلة المقبلة. وتعتمد كوماندر تصميماً جذاباً يظهر من خلال الزجاج الأمامي، الذي يتركز بوضعية مستقيمة ونوافذ عمودية في الجانبين، بالإضافة للمرايا الخارجية التي بدت ممتلئة ومتينة الأمر الذي يعكس أسلوب التصميم الكلاسيكي لسيارات جيب.


المقصورة


اعتمدت جيب كوماندر بتصميم داخلي لمقصورة زودت بمقاعد مصممة بشكل جديد، وضعت في ثلاثة صفوف للمرة الأولى. كما تم وضع كل صف في مستوى أعلى من الصف الذي أمامه على غرار مدرجات الملاعب الرياضية، بحيث تتوافر رؤية أمامية واضحة لكل الركاب.


وتتمتع مقاعد الصف الأوسط والصف الثالث جميعها بقابلية للطي مع الأرضية لتوفير مساحة مسطحة للشحن، وعلى الرغم من توافر كل هذه المزايا فإن كوماندر لا يزيد طولاً عن جراند شيروكي 2005 سوى ببوصتين فقط. كما ان قاعدة عجلاته مساوية للأخير، الأمر الذي يجعله مماثلا لجراند شيروكي من حيث القدرة على المناورة والسير في المناطق الوعرة.


المحرك


يتوافر كوماندر 2006 بتشكيلة واسعة من المحركات تشمل وحدة سداسية الاسطوانات بسعة 7. 3 لترات، وثانية مؤلفة من ثماني اسطوانات بسعة 7. 4 لترات، بالإضافة إلى محرك هيمي بثماني اسطوانات وسعة 7. 5 لترات. وكلها تأتي مترافقة مع علبة تروس اوتوماتيكية بخمس سرعات.


أيضاً ستكون هناك ثلاثة أنظمة للدفع الرباعي الدائم هي كوادرا تراك 1 آر وكوادرا تراك 11 آر و كوادرا درايف 11 آر، بالاضافة الى آليتين لنقل طاقة الحركة معززتين بنظام تحكم فرملي في السحب، ومن المنتظر أن يبدأ طرح كوماندر للبيع في نهاية العام الحالي.




 

اطبع الموضوع  

Home